الجمعة، 15 فبراير 2019



أعلنت مايكروسوفت عن بدء عملية اختبار لنسخة جديدة من نظام تشغيلها، ويندوز 10، لكن هذه النسخة ستكون لعام 2020 لأنها ترى حاجة إلى الكثير من الوقت لإجراء الاختبارات على غير العادة، حيث أن الشركة لم تطلق أي من التحديثات الكبيرة لعام 2019 بعد وبدأت بالفعل باختبار نسخة 2020.

وتقوم مايكروسوفت بالعادة بإطلاق تحديثين كبيرين لنظامها في مارس أو أبريل من كل عام ومن ثم أكتوبر أو نوفمبر، وحتى الآن لم تصل أي نسخة للمستخدمين بطبيعة الحال كونها في مراحل اختبار.

وقالت دونا ساركر، مديرة قسم ويندوز، أن نسخة العام القادم تحتاج اختبارات أكثر ووقت أطول، وكتبت: “بعض الأشياء على ويندوز 10 في نسخة 20 H1 تتطلب وقت أطول لإتمامها.”

وتطلق مايكروسوفت اسم 20 H1 على النسخة التي بدأت اختبارها، وهو اسم يوحي بأنه تحديث 2020 في النصف الأول من العام. وبدأ المطورون بالفعل بالحصول على النسخة لاختبارها لكن كما ظهر فهي لا تحتوي على مزايا جديدة مهمة حتى الآن.


تعليقات بلوجر
تعليقات دسكس
تعليقات الفيسبوك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صمم ب كل من طرف : جراي محمد